قال المهندس أحمد الزيني، رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية، إن أسعار الحديد شهدت زيادة اليوم بنسبة 10%، لافتًا إلى أنها ازدادت بمقدار يتراوح ما بين 1950 إلى 2000 جنيه للطن؛ بسبب زيادة سعر صرف الدولار.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير»، الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الثلاثاء، أن الشعبة لم تتوقع تلك الزيادة في أسعار الحديد، قائلًا إن المصانع لديها مخزون بالفعل.

ولفت إلى أن الزيادة تطبق عند التعاقد على خام حديد جديد، وفقًا للأسعار الموجودة في وقت التعاقد، مشيرًا إلى أن «المصانع المسؤولة عن تحديد أسعار المنتج، وليس الغرف التجارية أو اتحاد الصناعات».

ونوه رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية، إلى أن «الدولة والأجهزة المعنية المسؤولة عن حساب التكلفة وهامش الربح»، موضحًا أن ارتفاع أسعار الحديد، يؤدي إلى زيادة في أسعار الوحدات السكنية على كل المستويات.

وأشار إلى زيادة في سعر طن الأسمنت اليوم ببعض الشركات بمعدل يقدر بـ50 جنيهًا، متابعًا وفقا لما ورد هنا: «نشهد اعتبارًا من الشهر الجاري زيادة في أسعار الوحدات السكنية بنسبة لا تقل عن 10%؛ بسب زيادة تكلفة مواد البناء».

The post بعد ارتفاع سعر الحديد.. شعبة مواد البناء: الزيادة في ثمن الوحدات السكنية لن تقل عن 10% first appeared on أموال ناس.