قال الإعلامي عمرو أديب، إنه كان معارضًا لقرار ترك المدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، للنادي الأهلي، معقبًا: «موسيماني كان زي الفل، خاصة أيامه الأخيرة».

وأضاف خلال تقديمه لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»،  أن موسيماني لم يعلم الإدارة بقراره النهائي الخاص بالرحيل من النادي الأهلي حتى فجر اليوم، لافتًا إلى أن «المدرب الجنوب إفريقي جلس مع قيادات في الأهلي ومعه عرض آخر».

وأشار إلى أن الأيام المقبلة، من المقرر أن تكشف عن العرض الآخر الذي تلقاه «موسيماني»، متابعًا: «الأهلي هو اللي طفش موسيماني، ضغوط الإدارة وجمهور الأهلي لا تطاق، الراجل عمل لهم الّلي ومحدش كان مبسوط».

ولفت إلى أن «موسيماني ظهر بصورة كبيرة في الفترة الأخيرة؛ لأنه كان مدربًا للنادي الأهلي»، قائلًا إن سعر المدرب الجنوب إفريقي في أي مكان سيلتحق به مستقبلًا، من المقرر أن يكون ضعف أو ثلاثة أضعاف ما كان عليه في الأهلي.

وذكر أن «موسيماني تعرض لضغط؛ بسبب فكرة نادي البطولات ونادي القرن والكيان والجمهور»، متابعًا: «الكابتن محمود الخطيب والإدارة دائمًا تؤمن بأن الأهلي أكبر من أي حد، حتى لو ضد مصلحته فهو يؤمن بهذه كعقيدة أن الاهلي فوق الجميع، وهو ما يجعل التعامل مع أي مدرب ولاعب صعبًا ومرهقًا».

وأعلنت إدارة النادي الأهلي اليوم الإثنين، فسخ التعاقد بالتراضي مع المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، لتنهي حالة الجدل حول مستقبل المدرب.

وذكر الأهلي في بيان عبر الموقع الرسمي للنادي على شبكة الإنترنت أن «النادي وجه الشكر لموسيماني جريدة الشروق هنا، بعد فسخ العقد بالتراضي، وفي ضوء احترام متبادل بين الطرفين».