تقدم المحامي أشرف فرحات، ببلاغ إلى النائب العام المصري، يتهم فيه الفنانة مها أحمد بنشر الفسق والفجور، بعد انتشار مقطع فيديو لها مع شاب يدعو إلى المثلية الجنسية.

بدأ الفيديو بحديث لمها أحمد تخللته بعض الإيحاءات التي وصفها المحامي أشرف فرحات بأنها نابية صريحة، ثم اختتمت حديثها في البث المباشر في تحقير العاملين في مجال الصيدلة.

وأضاف فرحات: المشكو في حقها صدّرت رسالة سيئة عن الفن والفنانين، وأساءت إلى المجتمع المصري، مرتكبةً جرائم عدة من خلال البث المباشر الذي جرى تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب فرحات في البلاغ الذي قدمه بالإسراع في التحقيق بالواقعة واستدعاء المشكو في حقها ومن شاركها في ذلك، والتحقيق معهما ومحاكمتهما على فعلتهما وفقاً للقوانين المختصة مع الأمر بمنعها من السفر لحين انتهاء التحقيق وتمكين الشاكي من الإدعاء المدني قبل المشكو في حقها بمبلغ 100001 جنيه على سبيل التعويض المدني المؤقت يخصص ناتجه لمستشفيات السرطان والأطفال. للمزيد وفقا لما ورد في الفن من هنا