المصري اليوم

سيطرت الحارسة الإيرانية زهرة كودايي على وسائل الإعلام العالمية في الأيام القليلة الماضية في ظل التنمر الذي تعرضت له بسبب جنسها والتشكيك في أنها رجل.

وأدلت حارسة مرمى منتخب إيران بتصريحات عقب انتهاء الأزمة في الساعات الماضية نقلتها بعض وسائل الإعلام الإيرانية وكشفت عن حجم المعاناة التي تعيشها حارسة منتخب إيران الأول لكرة القدم.

كان اتحاد الكرة الأردني لكرة القدم قد خاطب الاتحاد الآسيوي للعبة لطلب التحقق من جنس حارسة مرمى منتخب إيران زهرة كودايي بعد مباراة المنتخبين بتصفيات آسيا والتي انتهت بفوز إيران بركلات الترجيح 4-2، بعد تألق غير عادي من الحارسة المخضرمة.

وحقق الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في الشكوى وأصدر بيانأً أكد فيه على أن زهرة كودايي إنثى، واعتبر الكثيرون هذا البيان بمثابة إهانة كبيرة للحارسة.

وخرجت زهرة كودايي، عقب انتهاء الأزمة للرد على ما تعرضت له من تنمر وأذى نفسي في الأيام الماضية وقالت: ذنبي الوحيد أنني لست جميلة.

للمزيد اضغط هنا