قال الإعلامي أحمد موسى، إن حالة غضب سيطرت على الفنانين المشاركين في مهرجان الجونة بسبب فيلم ريش لإساءته لمصر، مضيفا أنه لا يوجد مشهد واحد في الفيلم يدل على أن مصر تطورت.

وأضاف أحمد موسى، في برنامجه على مسئوليتي، المذاع عبر شاشة صدى البلد، مساء اليوم الاثنين، من عمل فيلم عايش في 2011 و2013، متسائلا :”هل إحنا مشبعناش من محاولات تقديم صورة غير واقعية والتحدث عن مصر بطريقة سيئة”.

وتابع الإعلامي أحمد موسى، أنه في عام 2014 الرئيس السيسي أكد أن مصر ستكون بلا عشوائيات في المستقبل، ومصر الجديدة فيها إبهار ودولة بلا عشوائية.

وأكمل الإعلامي أحمد موسى، أن الدولة تنقل المواطنين من العشوائيات إلى مساكن لائقة، مسائلا :”ما هى رسالة الفيلم، إنه يسيء للمرأة المصرية”.

واستنكر الإعلامي أحمد موسى، تكريم إيناس عبد الدايم وزير الثقافة صناع فيلم ريش، قائلا :”كيف تكرم الوزيرة عمل فني يسيء لمصر، من المسئول عن منح تراخيص لفيلم مثل ريش”.وقرر عدد من المبدعين والنجوم الانسحاب من عرض فيلم “ريش” أمس ضمن فعاليات مهرجان الجونة السينمائي، والذى تستمر دورته الخامسة حتى الخميس المقبل.

جاء قرار انسحاب النجوم والمبدعين من الفيلم نتيجة رؤيتهم للعمل، بأنه مسيء إلى مصر حيث يظهر عديد من الجوانب السلبية في المجتمع ويركز عليها بشكل رئيسي ولا يلقى الضوء على أي جوانب إيجابية.

وكان من أبرز النجوم الذين قرروا أن ينسحبوا من مشاهدة الفيلم ، بعد عرضه بنصف ساعة تقريبا المخرج عمر عبد العزيز وشريف منير وأشرف عبد الباقى وأحمد رزق.

فيلم ريش أو Feathers هو أول فيلم روائي طويل يحصد الجائزة الكبرى في أسبوع النقاد بمهرجان كان السينمائي الدولي، ونال مخرجه عمر الزهيري العديد من الثناء على فيلمه.

شركة Grasshopper Film ومقرها نيويورك نالت حقوق توزيع فيلم ريش في أمريكا في صفقة أعلن عن تفاصيلها اليوم ونشرها موقع هوليوود ريبورتر.

و تم توزيع الفيلم في الصين وإيطاليا واليونان، وسيتم طرحه في فرنسا قريبا. وحصل فيلم ريش أيضا على جائزة الفيبريسي FIPRESCI لأفضل فيلم في الأقسام الموازية لمهرجان كان السينمائي الدولي.

وأعلن مهرجان الجونة السينمائي عن عرض الفيلم المصري ريش في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة في الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي، بعد فوز الفيلم بالجائزة الكبرى للدورة ال60 لأسبوع النقاد الدولي بمهرجان كان، وقدرها 15 ألف يورو.