حصل أحمد السقا، أمس، على جائزة إنجاز العمر، من مهرجان الجونة السينمائي، وأهدى تكريمه للنجمين الراحلين سمير غانم ودلال عبدالعزيز، وعائلة ساويرس، ووالده وزوجته.

وقال أحمد السقا عنه ابنه ياسين، على هامش تكريمه في المهرجان : ياسين عنده 18 سنة، وصناع مسلسل الملك كانوا مشجعينه على التمثيل، ولكنه شعر بالاحباط بعدما توقف المسلسل، وعبر عن ضيقه على السوشيال ميديا، ونصحته وقتها أنه ميقاوحش القدر ويتحكم في أفعاله.

وتابع : محمد العدل حط ثقته فيا في بدايتي الفنية، ونجاحي في الأكشن مش مقصود لكني وفقت فيه.

وعن آخر أعماله مسلسل نسل الأغراب قال : جالي العصب السابع بسبب نسل الأغراب وأخدت فترة أتعالج منه، والمسلسل كان ماشي كويس لحد الحلقة 28، وحصل لغبطة في آخر حلقتين، ومشاهد الدم والقتل والأسنان الفضة ضايقت الناس.

وعن مشهد الأكشن الذي ندم على تقديمه قال : لومت نفسي مرة واحدة في فيلم الجزيرة 2، عندما ضُرب ابني أحمد مالك في الأحداث، وجريت فوق سقف الميكروباصات، وشريف عرفة وقتها كان معترض على تقديمي للمشهد، وفي الشوت السابع السواق زود السرعة وحصل خلل ووقعت، ومن وقتها مبقتش بقاوح.

وأضاف : الأكشن اللي بعمله مش أحمد السقا اللي بيعمله، لكن الشخصية اللي بقدمها هي اللي بتعمل الأكشن وكل شخصية ليها ستايل مختلف، وأضاف : مش في دماغي أوقف أكشن إمتي لأن كل نجوم هوليود شغالين أكشن في سن كبير، وأنا مش لاعب كرة قدم، لكن لو فيه حاجة صعبة مش هقدر أعملها مش هعملها.