قال الدكتور محمود عبدالمجيد استشاري الأمراض الصدرية، إنه لا يمكن التفريق بين أعراض نزلات البرد وعدوى الموجة الرابعة من فيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى أن أي مصاب بأعراض شديدة تشبه دور البرد يتم تشخيصها على أنها اشتباه كورونا.

وأوضح  أن أي شخص يعاني من أعراض شديدة هو في وجهة نظر الطبيب «اشتباه كورونا»، وبالتالي عليه الانعزال في منزله، وعدم الاختلاط بالأشخاص غير المصابين حتى لا ينقل لهم العدوى، موضحًا أن الوسيلة الوحيدة للتفريق بين الإصابة بدور البرد وكورونا تكون من خلال إجراء تحليل PCR.
وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أكدت أن الموجة الرابعة لفيروس «كوفيد 19» ستصل إلى ذروتها خلال من 3 إلى 4 أسابيع القادمة، إلا أنها طمأنت المواطنين بأن نسبة الوفيات بالعدوى في الموجة الرابعة أقل من الثلاث موجات السابقة.