الإفتاء توضح حكم الجماع بين الزوجين فى ليالى رمضان

الإفتاء توضح حكم الجماع بين الزوجين فى ليالى رمضان

شعار دار الإفتاء

ورد إلى دار الإفتاء، سؤال حول حكم الجماع بين الزوجين فى ليالى رمضان؟

وأوضحت الدار، أن جماع الزوج لزوجته فى ليالي رمضان جائز شرعًا، ما لم يكن هناك عذر شرعي كالحيض والنفاس، مستدله بقوله تعالى: “أُحِلَّ لَكُمۡ لَيۡلَةَ ٱلصِّيَامِ ٱلرَّفَثُ إِلَىٰ نِسَآئِكُمۡۚ هُنَّ لِبَاسٞ لَّكُمۡ وَأَنتُمۡ لِبَاسٞ لَّهُنَّۗ عَلِمَ ٱللَّهُ أَنَّكُمۡ كُنتُمۡ تَخۡتَانُونَ أَنفُسَكُمۡ فَتَابَ عَلَيۡكُمۡ وَعَفَا عَنكُمۡۖ فَٱلۡـَٰٔنَ بَٰشِرُوهُنَّ وَٱبۡتَغُواْ مَا كَتَبَ ٱللَّهُ لَكُمۡۚ وَكُلُواْ وَٱشۡرَبُواْ حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَكُمُ ٱلۡخَيۡطُ ٱلۡأَبۡيَضُ مِنَ ٱلۡخَيۡطِ ٱلۡأَسۡوَدِ مِنَ ٱلۡفَجۡرِۖ ثُمَّ أَتِمُّواْ ٱلصِّيَامَ إِلَى ٱلَّيۡلِ”.

وأوضافت أن الجصاص، قال فى “أحكام القرآن”، عند تفسيره للآية السابقة: “فَأَبَاحَ الْجِمَاعَ وَالْأَكْلَ وَالشُّرْبَ فِى لَيَالِى الصَّوْمِ مِنْ أَوَّلِهَا إلَى طُلُوعِ الْفَجْرِ”.

وتابعت: “فعليه فجماع الزوج لزوجته فى ليالى رمضان جائز شرعًا، إذا لم يكن هناك عذر شرعى يمنع الجماع كالحيض والنفاس”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *