عاقبت محكمة جنح مدينة نصر الإعلامي تامر أمين، بالحبس عامين وكفالة 50 ألف جنيه لإيقاف التنفيذ، وتغريمه 40 ألف جنيه كتعويض مدني مؤقت، لاتهامه بسب وقذف وانتهاك حرمة الحياة الخاصة للموديل ميرهان هشام عبد القادر.

وأوضحت القضية رقم 47954 لسنة 2019، التى أقامها المستشار هيثم عباس، أنه أثناء إقامة بطولة الأمم الأفريقية بالقاهرة، قام بعض لاعبى المنتخب المصري بالتحرش عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي بعارضة أزياء مصرية تقيم بدولة الإمارات.

وبإعلان هذا الأمر تعرضت لموجة من التحرش بها لفظيا، من المذيع تامر أمين في برنامج يذاع على إحدى القنوات.

وأقام المستشار هيثم عباس الجنحة الماثلة ضده بتهمة والسب والقذف والتنمر، إلى أن قضت المحكمة بالحبس سنتين وكفالة 50 ألف جنيه لإيقاف التنفيذ، وتغريمه 40 ألف جنيه تعويض مدني مؤقت لصالح الموديل ميرهان هشام عبد القادر.

وقال المستشار هيثم عباس بأن الحكم أشد عقوبة لجريمة السب والقذف، ويعتبر حكما رادعا لوسائل الاعلام لتحري الدقة فى الاتهامات الموجهة للأشخاص.

وأضاف عباس فى تصريحات خاصة لـ “صدى البلد”، ان ما فعله الاعلامي تامر أمين يعتبر جريمة مكتملة الاركان وتسبب فى فقدان موكلته ميرهان هشام عبد القادر لعملها فى دولة الامارات والسفر للولايات المتحدة الأمريكية.

واكد عباس أنه عقب انتهاء مراحل التقاضي سيتم رفع دعوى مدنية امام المحكمة المختصة للمطالبة بتعويض مادى كبير لموكلته من الاعلامي تامر امين بسبب ما بدر منه تجاه موكلته مسببا لها مشاكل نفسية ومشاكل فى عملها اجبرها على تركه.