الكشف عن المصير المنتظر للفتيات المثيرات للجدل حنين حسام ومودة الأدهم

قررت محكمة مستأنف القاهرة الاقتصادية في مصر، حجز جلسة 10 يناير المقبل، للحكم في استئناف حنين حسام ومودة الأدهم، على حكم حبسهما سنتين وغرامة 300 ألف جنيه.

وقال المحامي المصري، خالد محمد، وفقا لتصريحات لجريدة “اليوم السابع” المصرية إن المتهمتين بعد تقديم الاستئناف على حكم حبسهما سنتين. سيكون الحكم وفقاً لهيئة المحكمة فى ثلاثة محاور. الأول تأييد الحكم الصادر ضد المتهمتين. والثاني هو تخفيف الحكم، والخيار الأخير هو إلغاء الحكم الصادر من محكمة أول درجة ضد المتهمين.

وتواجه المتهمتان 9 اتهامات قامت على إثرها النيابة العامة بإحالتهما بصحبة 3 آخرين للجنايات. وهي: “الاعتداء على قيم ومبادئ الأسرة المصرية والمجتمع، اشتركا مع آخرين في استدراج الفتيات واستغلالهن عبر البث المباشر. ارتكاب جريمة الإتجار بالبشر. تلقيا تحويلات بنكية من إدارة التطبيق مقابل ما حققاه من مشاهدة. نشر فيديوهات تحرض على الفسق لزيادة نسبة المتابعين لها، التحريض علي الفسق. عضوتان بمجموعة “واتسأب” لتلقي تكليفات استغلال الفتيات. تشجيع الفتيات المراهقات على بث فيديوهات مشابهة الهروب من العدالة ومحاولة التخفي وتشفير هواتفهما وحساباتهما”.

كما وينص القانون في العقوبة التي تواجه حنين حسام ومودة الأدهم حال إدانتهما بتلك الاتهامات.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *