رغم اجتيازه بنجاح جميع مراحل الاختبارات.. هذه نقطة ضعف لقاح «فايزر» لمواجهة كورونا

كشف خبير عن مشكلة تواجه اللقاح الذي أنتجته شركتا «فايزر» و«بيونتك» في الولايات المتحدة وألمانيا، ما سيضع عقبات أمام نقله وتسويقه.

وأفادت رابطة الصحافة البريطانية نقلًا عن خبير بأن لقاح فيروس كورونا، الذي تم اختباره بنجاح بواسطة الشركتين، يجب تخزينه عند 70 درجة تحت الصفر، ما يجعل توفيره أكثر صعوبة.

وقال جوردون دوغان، الأستاذ بجامعة كامبريدج، إن العديد من اللقاحات يجب أن يتم تخزينها عند «حوالي أربع درجات أو أقل»، ولكن ليس عند 70 درجة تحت الصفر، كما هو مطلوب من قبل لقاح شركتي «فايزر» و«بيونتك».

وقال البروفيسور في هذا الشأن: «ولهذا، يمكنك تخيل سلسلة تسليم هذا اللقاح. يعتمد ذلك على المدة التي تلي تسليم اللقاح لطبيب مختص مثلا، حيث يمكن تخزينه في الغرفة أو بدرجة حرارة الغرفة».

وكانت شركة الهندسة الحيوية الألمانية «بيونتك» وشركة الأدوية الأمريكية العملاقة «فايزر» أعلنتا يوم الاثنين عن مرحلة ثالثة ناجحة من التجارب السريرية للقاح فيروس كورونا، أظهر فعالية تزيد على 90٪ في الوقاية من عدوى «كوفيد – 19».

ومن المقرر تقديم طلب تسجيل اللقاح في الولايات المتحدة في نوفمبر.

ووصف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس الأنباء حول نتائج تجارب اللقاح بأنها مشجعة.

يذكر أن لقاحين ضد كورونا سجلا في روسيا حتى الآن، أولهما «سبوتنيك V» الذي طوره مركز «غاماليا» لبحوث الأوبئة والأحياء الدقيقة بالتعاون مع الصندوق الروسي للاستثمار المباشر، واللقاح الثاني هو «أبيواك كورونا»، وقام بتطويره مركز فيكتور المختص. واللقاحان يخضعان الآن لتجارب ما بعد التسجيل.

كما يجري تطوير لقاح ثالث من قبل مركز «تشوماكوف» لأبحاث وتطوير المستحضرات المناعية الحيوية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، وهو الآن في مرحلة التجارب السريرية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *