قطعوا الطريق احتجاجًا على سقوطه.. القبض على مرشح لـ«النواب» و9 من أنصاره بالدقهلية

ألقت أجهزة الأمن بالدقهلية، مساء الأربعاء، القبض على مرشح للنواب بدائرة السنبلاوين و9 من أنصاره لقيامهم بالتجمهر وقطع الطريق احتجاجا على خسارته للانتخابات ورفض الطعن المقدم منه على النتيجة.

تلقي اللواء رأفت عبدالباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مصطفي كمال، مدير مباحث المديرية، بتجمهر العشرات من أنصار المرشح عبدالناصر المتولي الذى خسر انتخابات النواب بدائرة السنبلاوين وقاموا بقطع الطريق بقرية ظفر التابعة لمركز السنبلاوين وأشعلوا النيران في فروع الأشجار وإطارات الكاوتشوك احتجاجا على رفض طعن مرشحهم في نتائج انتخابات الدائرة.

انتقلت قيادات الأمن وضباط مباحث المركز إلى مكان الواقعة وأكدت تحريات المباحث تحريض المرشح لأنصاره بالخروج للإحتجاج وخرجوا جميعا للطريق وقاما بإحراق فروع الأشجار والماوتشوك وهم يرددون: «بالروح بالدم نفديك يا عبدالناصر».

وتمكنت الشرطة من السيطرة على الوضع بالقرية وتفريق المحتجين، وألقت القبض على المرشح وعلى 9 من المشاركين.

وتحرر محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق التى وجهت للمرشح تهمة التحريض ولباقى المتهمين التظاهر وقطع الطريق.

يذكر أن دائرة السنبلاوين تنافس فيها 30 مرشحا، ولم يتمكن أي منهم من حسم الجولة الأولى وحصل على أعلى الأصوات كل من: أحمد همام، مرشح حزب الوفد على 30227 صوتا وأسامة عبدالعاطي مرشح حزب الشعب الجمهوري 38176 صوتا، وأحمد رعب مستقل 26189 صوتا ومحمد السعيد عوض مستقبل وطن 26000 صوتا.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *