شاهد عيان يروي تفاصيل اللحظات الأخيرة لفتاة المعادي

أعلنت النيابة العامة أنها تباشر التحقيقات في واقعة وفاة فتاة المعادي “مريم” البالغة من العمر 14 عاما.

وقالت النيابة في بيانها اليوم الأربعاء، إنها تلقت في غضون الساعة السابعة مساءً بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة المجني عليها “مريم” البالغة من العمر أربعة وعشرين عامًا بحي المعادي.

وقال شاهد عيان، إنه شاهد سيارة (ميكروباص بيضاء اللون) يستقلُّها اثنان، انتزع مُرافِق سائقِها حقيبةَ المجني عليها منها، ممَّا أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثَمَّ وفاتها.

وذكر شاهد عيان آخر، أنه رأى المجني عليها في صحبة أخرى تتحدثان بالقرب من السيارة التي عثرت «النيابة العامة» على آثارٍ دمويَّةٍ بالقرب منها، وخلال توقفهما اقتربت سيارة ميكروباص بيضاء اللون ، يستقلها اثنان أدلى بمواصفاتهما.

وقال إن أحد مستقلي الميكروباص انتزع حقيبة المجني عليها التي كانت ترتديها على ظهرها، وتشبث بها خلال تحرك السيارة، فاختل توازن المجني عليها، فارتطم رأسُها بمقدمة السيارة التي كانت تتوقف بجوارها، وفرَّ الجانيان بالحقيبة.

وأضاف أن الفتاة التي كانت بصحبة المجني ابتعدت خوفًا أثناء وقوع الحادث.

وأتم حديثه: “مكثت المجني عليها قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف، ثم فارقت الحياة”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *