إثيوبيا: لولا التعبئة الأولى لسد النهضة لكانت كارثة الفيضان أَسْوَأُ على السودان

سيليشي بيكيلي، في تصريحات أدلى بها اليوم الأحد، أنه «لولا التعبئة الأولى لسد النهضة لكانت كارثة الفيضان في السودان أشد سوءًا».

وادعى وزير المياه والري الإثيوبي، أنه لولا التعبئة الأولى لسد النهضة الذي تشيده إثيوبيا على النيل الأزرق لكانت كارثة الفيضان الذي دمر آلاف المنازل وشرد عشرات الآلاف من المواطنين في السودان أشد سوءا.

ونشر بيكيلي، تغريدة على صفحته في «تويتر»، اليوم: «لولا التعبئة الأولى لسد النهضة بـ 4.9 مليار متر مكعب من المياه لكانت كارثة الفيضان في السودان أكثر شدة»، مضيفا أن «سد النهضة ليس مجرد مصدر لتوليد الكهرباء بالمنطقة».

وتتعنت إثيوبيتا في مفاوضات سد النهضة مع مصر والسودان، بينما تحتفظ مصر بحقوقها التاريخية في مياه النيل، وتتمسك بحقزقها الدولية في مفاوضات سد النهضة، في الوقت الذي تراوغ فيه إثيوبيا من أجل عدم التوصل إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف.

 

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *